عرض مشاركة واحدة
قديم 07-25-2016, 12:01 AM   #2
ابن الدمينه غير متواجد حالياً ابن الدمينه
محظور


رقم العضويـــة: 4290
تاريخ التسجيل: Jun 2016
المشاركــــات: 113
آخر تواجــــــد: ()

1- المنشأ

مواطنها

يذكر الأخباريون أن قبائل العرب كانت تنزل جميعها في أول أمرها تهامة، ثم افترقت في شتى المواطن، ومن القبائل التي جلت عن تهامة قبيلة بجيلة وأختها خثعم وقد نزلتا جبال السَراة الوسطى، وهي حاجز بين نجد وتهامة.

المنشأ لقبائل خثعم وبجيله ينقسم الى 3 اقسام

القسم الاول السراة الوسطى وينقسم الى :

1- خثعم

ابن الدمينة في كثير من شعره يتغنى ويفخر بهذا الحلف الكبير فيقول :

وخثعم قومي ما من الناس معشر .. أعم ندى منهم ، وأنجى لخائف
وأفدى لمغلول وأوفى بذمة .. وأوفى للضيم عن نقيل محالف
وأجبر للمولى إذا رق عظمه .. وأسرع غوثا يوم هيجا لهاتف
إذا حاربوا شدوا على ثروة العدى .. جهارا ولم يغزوا فرود الخوالف
فإن يسألوا المعروف لم يبخلوا به .. ولم يدفعوا طلابه بالحسائف

2- بجيله

عبيد بن عمرو البجلي :قال في يوم القادسية :

تلك بجيلة قومي ان سألت بهـم
قادوا الجياد وفضوا جمع مهرانا
فسائل الجمع يوم القادسية عـن
قومي ومن شهد اليرموك عينانا

3- افرك

أسد بن كرز بن عامر البجلي الصحابي رضي الله عنه :

فلست كمن تزري المقالة عرضه
دنيئا كعـود الدوحـة المترنـم
وماجار بيتـي بذليـل فترتجـي
ظلامته يومـا ولا المتهضمـي
وأفرك آبائي وقسـر عمارتـي
هما رديانـي عزتـي وتكرمـي
وأحمس يوما إن دُعيت أجابنـي
عرانين منهم أهـل يـد وأنعـم

4- ربيعه

انس بن مدرك الاكلبي :

و أني من القوم الذين نسبتني ... اليهم كريم الخال و العم و الأب
اردت لتهجوني بهم فنسبتني ... اليهم ترى أني بذلك أثلب
فألا يكن عمي حلف و ناهس ... فإني أمرؤ عماي بكر و تغلب
ابونا الذي لم تركب الخيل قبله ... و لم يدر مرء قبله كيف تركب
وعودنا فيما مضى من ركوبها ... فصرنا عليها بعده نتلقب
فإن يك قوم قد اضاعو اباهم ... سفاها فما ضلت ربيعة اكلب

5 بني سعد

الأزور البجلي جاهلي , قال في غزوة لبجيلة على بني سليم :
لقد علمت بجيلة أن قومي
بني سعد أولي حسب كريم
هم تركوا سراة بني سليـم
كأن رؤوسهم فلق الهشيـم
بكل مهند وبكـل عضـب
وأنا قد قتلنا الخير منهـم

القسم الثاني في نجد الوسطى وينقسم الى :

1- ترج

ابو سفيان الاكلبي : أنس بن مدرك بن كعب بن عمرو بن سعد بن عوف بن العتيك بن حارثة بن عامر بن تيم اللّه بن مبشر بن أكلب بن ربيعة

تحدثُ من لاقيت أنك قاتلي ... قراقرُ أعلى بطن أمك أعلمُ
تبالةٌ والعرضان ترجٌ وبيشةٌ ... وقومي تيم الله والاسم خثعمُ

2- العبلاء

الحزازة العامري :

أعشب الكور كور عامر تيم .. حيث هرجاب فالماذاء
وأتلأبت سيول بيشة في .. أعراضها فهي لجة طيخاء
وكأن النخيل من بطن ترج .. وهي حوم حنادس ظلماء
وبحوران للأوراك والضين .. وفي خصب عثر ضوضاء
رويت قيعتا تبالة غيثاً .. فذوات الآصاد فالعبلاء

3- تباله

طرفه بن العبد : طرفة بن العبد بن سفيان بن سعد أبو عمرو لُقّب بطَرَفَة، وهو من بني قيس بن ثعلبة من بني بكربنوائل

لعمرك ما كانت حمولة معبد *** على جدها حربا لدينك من مضر
رأى منظرا منها بوادي تبالة *** فظل عليه الزاد كالمقر أو أمر
أقامت على الزعراء يوما وليلة *** تعاورها الأرواح بالسقي والمطر
وكان لها جاران قابوس منهما *** حذارا ولم أسترعها الشمس والقمر
وعمرو بن هند كان ممن أجارها *** وبعض الجوار المستغاث به غرر
فمن كان ذا جار يخاف جواره *** فجاراي أوفى ذمة وهما أبر
سأحلب عنسا صحن سم وأتقي *** به جيرتي حتى يجلوا لي الخمر
رأيت القوافي يتلجن موالجا *** تضيق عنها أن تولجها الإبر
أعمر بن هند ما ترى رأي صرمة *** لها سبب ترعى به الماء والشجر

4 - تثليث

حميد بن ثور الهلالي :

وما هاج هذا الشوق إلا حمامة ... دعت ساق حر ترحة وترنما
إذا شئت غنتني بأجزاع بيشة ... أو النخل من تثليث أو بيلملما
مطوقة خطباء تسجع كلما ... دنا الصيف وانجال الربيع فأنجما
محلاة طوق لم يكن من تميمة ... ولا ضرب صواغ بكفيه درهما
تغنت على غصن عشاء فلم تدع ... لنائحة في شجوها متلوما
إذا حركته الريح أو مال ميلة ... تغنت عليه مائلاً ومقوما
عجبت لها أنى يكون غناؤها ... فصيحاً ولم تفغر بمنطقها فما!
فلما أر مثلي شاقه صوت مثلها ... ولا عربيا شاقه صوت أعجما
وقال ابن الرقاع وذكر حمامة: قال أبو الحسن الأخفش: الصحيح أنه لنصيب:
ومما شجاني أنني كنت نائماً ... أعلل من برد الكرى بالتنسم
إلى أن بكت ورقاء في غصن أيكة ... تردد مبكاها بحسن الترنم
فلو قبل مبكاها بكيت صبابة ... بليلى شفيت النفس قبل التندم
ولكن بكت قبلي فهاج لي البكا ... بكاها فقلت الفضل للمتقدم

5- بيشه

الخنساء : تماضر بنت عمرو بن الحارث بن الشريد وهو عمرو بن رياح بن يقظة بن عصية بن خفاف بن امرئ القيس بن بهثة بن سليم بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان

لعمري وما عمري عليَّ بهيّنٍ
لَنِعْمَ الفَتى أرْدَيْتُمُ آلَ خَثْعَما
أُصِيبَ بهِ فَرْعا سُلْيمٍ كِلاهُما
فَعَزّ عَلَيْنا أنْ يُصابَ ونُرْغَمَا
وكانَ إذا ما أقْدَمَ الخَيْلَ بِيشَة ً
الى هضبِ اشراكٍ اناخَ فالجما
فارسلها تهوي رعالاً كانَّها
جَرَادٌ زَفَتْهُ ريحُ نَجْدٍ فأتْهَمَا
فأمْسَى الحَوامي قَدْ تَعَفّيْنَ بَعدَهُ
وكانَ الحَصَى يَكْسو دَوابِرَها دما
فآبتْ عشاءً بالنّهابِ وكلُّها
يرى قلقاً تحتَ الرحالة ِ اهضما
وكانتْ اذا لم تطاردْ بعاقلٍ
او الرَّسِّ خيلاً طاردتها بعيهما
وكانَ ثمالَ الحيِّ في كلِّ ازمة ٍ
وعِصْمَتَهُمْ والفارِسَ المُتَغَشِّمَا
ويَنْهَضُ للعُلْيا إذا الحَرْبُ شمّرَتْ
فيطفئها قهراً وانْ شاءَ اضرما
فأقْسَمْتُ لا أنْفَكّ أُحْدِرُ عَبرَة ً
تجولُ بها العينانِ منّي لتسجما

6- شوقب

شمردل بن جابرالبجلي:ثم الأحمسي من أحمس بن الغوث بن أنمار بن إراش، بجيلة أم ولد أنمار بن إراش.
شاعر محسن قال في السجن:
فإن تمس في سجن شديـد وثاقـه
فكم فيه من حـر كريـم المكاسـر
برئ من اللأمات يسمو إلى العلـى
نمته أرومات الفـروع النواضـر
فيا ليت شعري هل أراني وصحبتي
نجوب الفلا بالناعجات الضوامـر
وهل أهبطن الجزع من بطن شوقب
وهل أسمعن من أهله صوت سامر


القسم الثالث تهامه الوسطى وينقسم الى :

1-حلي

سويد بن جدعه البجلي شاعر جاهلي .. من بني أفصى بن نذير قال في إزاحة بجيلة لبني ثابر عن ديارهم :
ونحن أزحنا ثابرا عن بلادها
وحليٌ أبحناها فنحن أسودها
إذا سنة طالت وطال طوالها
وجدنا سراة لايحول ضيفنـا
إذا خطة تعيا بقـوم نكيدهـا
  رد مع اقتباس